كيف تصمم يومك المثالي؟ هيفا تخبركم بالطريقة

قبل عدة أسابيع قرأتُ تدوينة جميلة جداً للصديقة هيفا القحطاني في مدونتها (قصاصات) تحكي فيه عن تصميم اليوم المثالي.
ولأنّ بعضكم ربما لم يطّلع على المدونة أو لا يعرف هيفا أو كليهما؛ رأيتُ أن أشارككم التدوينة هنا.

تقول هيفا:

“طرحت السؤال: كيف تتخيلون شكل يومكم المثالي؟ بالأمس على المتابعين في تويتر، وانطلق الجميع في رسم يومهم المثالي المتخيّل. قرأت في الردود كلّها وتقاطعت كلّها في عدة مواضع. ما هو الشيء المشترك بين الخطط المتخيلة؟ كلها قابلة التنفيذ. فطور شهيّ؟ تأمل صباحي؟ نشاط رياضي؟ الجلوس مع العائلة وقضاء الوقت معهم؟

ما يمنعنا من تصميم يومنا المثالي: أنفسنا!

سبق ومررت بنفس الحالة، وغرقت في الفوضى وعدت لتذكير نفسي بأنني أقضي في العمل ٨ ساعات يوميًا تزيد أو تقل قليلًا، ومع احتساب الوقت اللازم للتنقل يمكن أن تكون تسع ساعات. ومع إضافة ٨ ساعات نوم مثالية لا نحتاجها أحيانًا يبتقى من اليوم: ٧ ساعات، ما الذي يمكنك فعله في ٧ ساعات يوميًا؟

السؤال الذي طرحته على المتابعين يمثّل الخطوة الأولى لتصميم وصناعة يومٍ مثالي، إنّ تخيّل يوم جيد بكل تفاصيله يضعه ماثلًا أمامنا.و بعد هذا التصور أنصحكم بتجربة ملء هذه الدائرة الزمنية لمعرفة أين يذهب إليه وقتكم حاليًا؟ وقبل أي تدخل أو تغيير منكم:

يمكنكم قراءة باقي التدوينة هنا

بقي أن أخبركم أنّ هذه التدوينة مكتوبة بتاريخ 2017 لكن صلاحيتها لا تزال سارية إلى الآن، والدليل أنكم ستقرأونها وستستفيدون منها كما استفدتُ منها – إن شاء الله – .

يوم الجمعة18 رمضان 1442هـ الموافق لـ 30أبريل 2021م.

*مصدر الصورة البارزة: unsplash